آليات التطبيع الاجتماعية

تميز العام 2019م في مسار التطبيع مع الكيان الصهيوني بالتركيز على التطبيع مع المجتمع بترتيب لقاءات ممنهجة بين المجتمع العربي والمجتمع اليهودي وجعله أمراً طبيعياً وكأن هناك اندماجاً بين المجتمعين، على مختلف المستويات الدينية والثقافية والرياضية والفنية والسياحة والدبلوماسية عبر تبادل الزيارات والوفود وتأييد دولة الاحتلال وتوجهاتها السياسية العدوانية والسعي لاكتساب جنسيتها، في الوقت الذي يتم فيه التضييق على الفلسطينيين وعلى من يؤيد القضية الفلسطينية في هذه الدول المطبعة.

ومن أبرز الأخبار والأحداث التي جرت فيه:

  • كتابات صحفية وأكاديمية سعودية داعمة لـ"إسرائيل"وللتطبيع معها.
  • مشاركات رياضية عربية "إسرائيلية"وزيارات متبادلة.
  • فتاوى وتصريحات فقهاء وشيوخ، وزيارات متبادلة بين رجال دين يهود ومسلمين.
  • زيارات مدونين عرب إلى "إسرائيل"
  • السياحة الـ"إسرائيلية" إلى تونس والمغرب.
  • تصريحات دبلوماسية عن انتهاء زمن الحرب مع "إسرائيل"وعن التطبيع معها.
  • تطبيع المرتزقة "المعارضة السورية" تزور "إسرائيل" و«حفتر» يرحب بالتطبيع، واليماني بجانب نتنياهو.
  • السلام عليكم باللغة العبرية في مكة، و"إسرائيلي" يرفع العلم السعودي في القدس، انشاد السلام الملكي السعودي على لسان يهود ومسلمين.
  • استقطاب "إسرائيل" لأبناء قياديين من حماس (2 حتى الآن)
  • أفلام داعمة لـ "إسرائيل" في الأردن ومصر، وتعزية "إسرائيل" بوفاة ممثل مصري، وتمثيل مع ممثلين "إسرائيليين"، وعرض افلام عربية في "إسرائيل"وتهنئة "إسرائيلية"للاعب مصري.
  • مساعي فردية من مواطنين عرب للحصول على الجنسية "الإسرائيلية".
  • السعودية تمنع الفلسطينيين من الحج، وتحتجزهم، وتعتقل أحد كوادر حماس.
  • تبادل التحيات والتهاني بالأعياد الدينية والوطنية والتعازي ("إسرائيل"، البحرين، الامارات)
  • تصريحات عدوانية ضد الفلسطينيين من مشاهير عرب.
  • تصريحات معادية لمحور المقاومة، وعملياته الجهادية.
  • تحريض "إسرائيل"بالعدوان على محور المقاومة والدعوة لها بالنصر.
  • "إسرائيل"تضع صور الملوك العرب على عملاتها المعدنية (ملوك الأردن المغرب).
  • وضع مجسم النجمة السداسية في بيروت، واعتناق اماراتي اليهودية عند برج الكويت.
  • فتح سفارة ""إسرائيل" في الخليج" كسفارة افتراضية في وسائل التواصل الاجتماعية.
  • المغرب تحيي الهيئات الممثلة لليهود في بلادها.
  • تأسيس شركة طعام وفق الشريعة اليهودي في الامارات.

آليات التطبيع الاقتصادية:

استيراد كُل من الأردن ومصر للغاز "الإسرائيليين"ي أبرز مواضيع التطبيع الاقتصادية وهي عملية اقتصادية من طرف واحد، فالعربي فيها هو المستورد ولمسألة التطبيع في هذا المجال خطورة من تطبيع المجتمع على ان يستخدم الغاز ال"إسرائيلية"يومياً ويحتاج إليه كمادة اساسية لتستقيم حياته اليوميه فهذا الجانب هو الأخطر في مسألة استيراد الغاز، إلا أن التطبيع الاقتصادي أوسع من ذلك حيث يدخل الكيان الصهيوني مع الدول العربية في شراكات اقتصادية متبادلة، وتتجه هذه العلاقة إلى مزيد من التعمق من خلال مشروع اقامة خط سكة حديدة من "إسرائيل"حتى أبو ظبي تمر بالسعودية، وفي صفقة القرن دفع إلى مزيد من الترابط الاقتصادي بين دول الكيان الصهيونية والدول العربية من اجل دمجه في المنطقة، وعلاقة التطبيع هذه هي ترجمة لمشروع بناء الكيان الصهيوني كمركز رأسمالي احتكاري إمبريالي في المنطقة العربية وافريقيا، فمختلف مشاريع التطبيع الاقتصادية تخدم الكيان الصهيوني من حيث كونه القوة الاقتصادية والمالية والتقنية الأبرز في هذه العلاقة المختلة.

ومن أبرز الأخبار والأحداث التي جرت فيه:

  • السعودية مستعدة لتمويل صفقة القرن.
  • اغراء مصر بالحصول على أموال كثيرة لتوسطها صفقة القرن.
  •  البحرين استضافت ورشة عمل اقتصادية على خطى صفقة القرن.
  • 48 مليار دولار حصة الاردن في مؤتمر البحرين التطبيعي.
  • تحويل غزة إلى مدينة احلام ضمن صفقة القرن.
  • مبادرة "إسرائيلية"بشأن مد سكة حديد من حيفا إلى السعودية حتى ابو ظبي.
  • اقارب اردوغان يجنون ارباحا كبيرة من "إسرائيل"في صفقات مالية وتجارية.
  • السعودية تدرس شراء الغاز من "إسرائيل" ونقله عبر ايلات.
  • المحكمة الدستورية الاردنية تجيز صفقة الغاز مع "إسرائيل"
  • ستقوم أكثر من 1000 شركة مصرية في اتفاقية المناطق الصناعية مع "إسرائيل"
  • 40 مليون دولار حجم التبادل التجاري بين "إسرائيل" والمغرب عام 2019م.
  • "إسرائيل" ستشارك في معرض اكسبو 2020م الاقتصادي الدولي في الامارات.
  • ""إسرائيل""يون يشاركون في تخطيط وتشييد مدينة نيوم في السعودية.
  • الاردن تستورد الغاز "الإسرائيليين"ي.
  • استثمار 50 مليار دولار في الاراضي الفلسطينية ومصر والأردن ولبنان ضمن صفقة القرن.
  • مصر ستمنح قطاع غزة اراضي للاستثمار الصناعي التجاري فيها مع بقاء ملكيتها لمصر ضمن صفقة القرن.
  • "إسرائيل"ستتكفل بدفع ثمن المستوطنات ضمن صفقة القرن.
  • المساهمات المالية الراعية للصفقة دول الخليج ستدفع 70% ، الاتحاد الاوربي 10% الولايات المتحدة الأمريكية 20%، ضمن صفقة القرن.
  • فتح حدود قطاع غزة للتجارة العالمية من خلال المعابر ال"إسرائيلية"والمصرية ضمن صفقة القرن.
  • حمد بن جاسم يبيع فندقين في لندن لشركة صهيونية.
  • رجل اعمال لبناني الاصل يتبرع بمقتنيات هتلر لمتحف ""إسرائيل""ي.

العلاقات العسكرية:

شهد العام 2019م تصاعداً لعملية التطبيع العسكرية مع العدو، ومثل مفهوم "العدو الايراني المشترك" مدخلاً لهذا التطبيع العسكري، فعلى الجانب التقني تستخدم كل من السعودية والإمارات والمغرب تطبيقات وأجهزة تجسس "إسرائيلية" وعلى المستوى العسكري جرت عمليات تبادل زيارات لقيادات الأجهزة الأمنية إلى كل من السعودية والبحرين والإمارات، فيما تطابقت الدعوات الخليجية الإسرائيلية إلى بناء تحالفات عسكرية مُشتركة في مواجهة محور المقاومة، ويمثل مشروع الدول المشاطئة للبحر الأحمر تجسيداً لهذه التوجهات العدوانية وتعد القاعدة العسكرية المصرية في البحر الاحمر أول الخطوات التي ظهرت على الواقع علنا لتؤكد هذا النوع من التحالفات العدوانية التطبيعية مع العدو الصهيوني.

ومن أبرز الأخبار والأحداث التي جرت فيه:

  • رئيس الموساد زار السعودية عام 2014م على خلفية الاتفاق النووي.
  • "إسرائيل"تدرب قادة جيوش السعودية والإمارات.
  • "إسرائيل"تأسف لمقتل القيادي السوري الداعشي الساروت.
  • "إسرائيل"تمد ابو ظبي بتقنيات استخباراتية.
  • "إسرائيل"تحبط تفجير طائرة متجهة نحو ابو ظبي.
  • "إسرائيل"تقدم طلب اقامة مطار عسكري في السعودية.
  • اشراك "إسرائيل"في تحالف حماية الملاحة في الخليج.
  • بنيامين نتنياهو التطبيع يتزايد ودول عربية مهتمة بالتعاون الأمني مع "إسرائيل" .
  • تركيا تستخدم دبابات "إسرائيلية" في الحرب على الأكراد.
  • شركة اماراتية تستعين بضباط استخبارات إماراتيين.
  • المغرب تستخدم أجهزة تجسس "إسرائيلية" في ملاحقة الناشطين.
  • فترة محمود عباس شهدت توثيق التنسيق الأمني مع "إسرائيل"
  • الامارات تستخدم تطبيقات أمنية "إسرائيلية".
  • رئيس الموساد السابق يشيد بتطور التعاون الاستخباراتي مع السعودية.
  • في الشق العسكري من صفقة القرن فلسطين الجديدة سيكون لها جيش والسلاح المستخدم الوحيد سلاح الشرطة.
  • "إسرائيل"تدعو لتشكيل تحالف عسكري غربي عربي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية لمواجهة ايران.
  • مصر تشيد قاعدة عسكرية بحرية في البحر الأحمر برعاية خليجية تؤمن حماية "إسرائيل"
  • "إسرائيل" تزود الامارات بطائرات تجسس.

 التطبيع السياسي:

 بالتوازي مع التطبيع الاقتصادي والاجتماعي والعسكري، يجري تطبيع سياسي وهو الصوت العلني الأكبر، ويجري بشكل سريع كخطوات ممهدة للتطبيع الرسمي، ويتمثل في اتصالات متبادلة وزيارات دبلوماسية وحضور مؤتمرات وورشات عمل مُشتركة تحت ستار "العدو الايراني المشترك"، ونجد بان وسائل الاعلام الإسرائيلية وكذلك تسريبات المسؤولين الإسرائيليين هي صاحبة المبادرة في اظهار هذا الأخبار وإبعاد الحرج عن الحكومات الخليجية، وتُعد دويلة البحرين بالون الاختبار والتجربة الخليجية في اعلان التطبيع الرسمي، فيما مازلت لدى السعودية والإمارات بعض التحفظات، التي سوف تنتهي مع اقرار صفقة القرن رسميا.

ومن أبرز الأخبار والأحداث التي جرت فيه:

  • رئيس حزب العمل الصهيوني آفي غباي زار سرا ابو ظبي.
  • وسائل اعلام صهيونية نشرت حلقات عن العلاقة الاماراتية "الإسرائيلية"التي بدأت قبل عقدين.
  • وسائل اعلام صهيونية تتحدث عن اتصالات بين تل ابيب والرياض.
  • محادثات سرية بين نتنياهو ومحمد بن زايد.
  • حضور عربي في مؤتمر وارسو الذي ناقش صفقة القرن.
  • اعادة العلاقات بين سلطنة عمان و"إسرائيل"
  • ابن زايد ونتنياهو في قائمة واحدة ضمن الشخصيات الدولية المؤثرة.
  • نتنياهو بعض الزعماء العرب اتصلوا لتهنئتي بعد فوزي في الانتخابات.
  • قرقاش الحوار مع "إسرائيل" ايجابي.
  • بن سلمان حربنا واليهود مع مهدي الشيعة حرب وجود.
  • مسؤول صهيوني بن سلمان وبن زايد يدعمان "إسرائيل" أكثر من اليهود.
  • نتنياهو نجري اتصالات مع كثير من زعماء العرب سراً وعلناً.
  • وزير خارجية البحرين "إسرائيل"وجدت لتبقى ونحن نرغب في السلام معها.
  • وزير الخارجية ال"إسرائيلية"في ابو ظبي.
  • نتنياهو الميزة الوحيدة للاتفاق الايراني هو التقريب بيننا وبين العرب.
  • وزير الخارجية الكيان الإسرائيلي زرت البحرين لتحقيق تطبيع علني.
  • مبعوث ترامب إلى المنطقة: من أهم انجازاتي إحداث تحول بين هائل بين "إسرائيل"والعرب.
  • تساؤلات في "إسرائيل"عن رحلة جوية غامضة بين الرياض وتل ابيب.
  • مسؤول "إسرائيلي" كبير يتحدث عن التعاون مع المغرب.
  • وزير الخارجية "الإسرائيلي" يقدم مبادرة اقامة اتفاق ثنائي مع "إسرائيل"
  • تساؤلات "إسرائيلية"هل يمكن ان نرى علاقات رسمية بين اسرائيل ودول الخليج العام المقبل (أي 2020).

مقاومة التطبيع

 بالمقارنة مع مساعي التطبيع الرسمية ومع الميولات الاجتماعية الشاذة من الشرائح الشابة اللبرالية التي تميل إلى التطبيع مع الكيان الصهيوني وتباهي بالنموذج "الإسرائيلي" في التطور، فإن الأصوات المناهضة لعلمية التطبيع مع الكيان الصهيوني في المجتمعات العربية هو الأعلى، صادر من الحركات والقوى والتيارات الثقافية والسياسية والحقوقية ذات النشاط الفاعل اجتماعياً، توجهات التطبيع مع الكيان الصهيوني تولد ردود أفعال معادية للاستعمار والصهيونية في دول محور المقاومة وفي دول أخرى وفي مقدمتها تونس والجزائر والمغرب، والأردن ومصر بشكل أقل حيث تشهد هذه الدول نشاطاً نقابياً وحزبياً قومياً واشتراكياً وحقوقياً له موقف واضح من التطبيع ونفذت نشاطات معادية للتطبيع ولصفقة القرن حين اعلانها سابقاً وكذلك ضد مؤتمر البحرين، كما برزت أصوات معادية للتطبيع في مجتمع دول الخليج.

ومن أبرز الأخبار والأحداث التي جرت فيه:

  • ضجة في العراق ضد برلمانيين زاروا تل أبيب.
  • المبعوث الأمريكي: "الزعماء الفلسطينيون يسعون لوأد خطة السلام".
  • كتائب القسام تصدر بياناً بشأن صفقة القرن.
  • الحزب الشيوعي الفلسطيني يصدر بياناً ضد صفقة القرن.
  • محمود عباس صفقة القرن ستذهب إلى الجحيم.
  • منظمات مغربية نفذت وقفات احتجاجية ضد مؤتمر البحرين.
  • أحزاب وجمعيات مغربية تنفذ تظاهرات ضد صفقة القرن.
  • تنديد تونسي ضد السماح "لإسرائيليين" بدخول البلاد.
  • العراق يرفض المشاركة في مؤتمر البحرين.
  • فتح تدين المشاركة العربية في قمة البحرين.
  • فعاليات فلسطينية ضد مؤتمر البحرين.
  • قوى المجتمع المدني في الكويت ترفض قمة البحرين.
  • لقاء في بيروت ضد مؤتمر البحرين.
  • مجلس الأمة الكويتي يطالب بمقاطعة ورشة البحرين.
  • مذكرة برلمانية أردنية لحجب الثقة عن الحكومة على إثر مشاركتها مؤتمر البحرين.
  • اتحاد الشغل التونسي يدين زيارات سياح "إسرائيليين" إلى تونس.
  • هنية يدين مؤتمر البحرين.
  • الخارجية السورية تدين الترويج لصفقة القرن.
  • المقدسيون يطردون سعودي مطبع زار القدس عبر "إسرائيل"
  • انسحاب وفد برلماني أردني في لوكسمبورغ بسبب وضع مقاعدهم بجانب مقاعد الوفد "الإسرائيليين".
  • رئيس تشاد لن نعقد صفقات أسلحة مع "إسرائيل"
  • لاعب جودو مصري يرفض مصافحة لاعب "إسرائيلي".
  • غضب مصري من مدرب الزمالك الجديد لتدريبه سابقاً منتخباً "إسرائيلياً".
  • لبنان توقف وتحاكم عملاء "لإسرائيل"
  • حماس تدين مشاركة وفد "إسرائيلي" في مؤتمر علمي في الامارات.
  • الجهاد تدين مشاركة وفد فلسطيني في مؤتمر صهيوني.
  • منظمات بحرينية ترفض اقامة مؤتمر البحرين التطبيعي.
  • هيئات مغربية تدعو البرلمان لسن قانون لتجريم التطبيع.
  • هيئات تونسية تدعو البرلمان لسن قانون لتجريم التطبيع.
  • وقفة احتجاجية عند البرلمان الأردني ضد صفقة الغاز "الإسرائيليين".